.المعرفة تخلق الثقة، الصمت يثير الخوف

في زمن الأزمات، نريد أن يشعر الموظفون بالثّقة و الاطمئنان في أعمالهم، لكي يستطيعوا مساعدة الشركاء المعنيّين و لا يشكّلوا عبئاً إضافيّاً،تعد الدورات التدريبيّة و الإحاطة الإعلاميّة ضروريّة و هامّة لتحقيق هذا الهدف.

يتم إجراء جميع الدورات التدريبيّة و الإحاطة الأمنيّة في اللغة الأم لكادر العمل بالإضافة للانكليزية لضمان الاستيعاب الدقيق و الكامل.

يعدّ التركيز الأساسي لمنظمة إعادة الإعمار و الإغاثة “RRI" في عروضها التعليمية على تدريب طاقم العمل على الخدمات الصّحيّة، إدارة المشاريع و العمليات، كيفية كتابة التقارير و المقترحات، بناء و ترميم الإيواء بالإضافة إلى تدريبات تتعلق بكيفية تخصيص و توزيع التبرّعات.

تقوم المنظّمة بتوظيف كادرها بناءً على قوانين السلامة الصارمة ولا يتم نشر أفراد مسلحين ، ما لم يكن ذلك مرغوبا بشدة ويعتبره جميع الشركاء المتعاقدين ضروريًا.

تقوم  المنظّمة بإخبار موظّفيها عن الظروف و التقدّمات في مواقع العمل، الظروف السياسيّة و العامّة إضافةً إلى الأحداث الهامة في الموقع.

تؤمن المنظّمة بشدّة بواجبها الأخلاقي بالسماح لموظفيها اتخاذ القرارات في جميع الأوقات و يعدّ ذلك أساساً للتعاون الموثوق و للحصول على فريق عمل مخلص و متفاني.